العودة   هذيان > السَّماءُ العَابِرَة > نظــــــــــــــرة ما !

ثَمَّة ثرثرة !

هاذون
امتط صهوة هذيانك الآن ..للأعضاء الجدد (الكاتـب : ملتقى هذيان - آخر مشاركة : أحمد العُمري - )           »          مرحباً بمن يقرأ (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          أنساها (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          كيف يستفيد طفلك من العاب (الكاتـب : ناصر مختار - )           »          سأختفي (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          الحلم كان هو اللقاء (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          النحيل جدا (الكاتـب : جارالله الحميد - آخر مشاركة : روان مصيلحى - )           »          ومازال حبها في دمي (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          الرساله (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          جنية الليل و ضوء (الكاتـب : زوينة سالم - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-29-2012, 07:26 PM   #1
جارالله الحميد
أسطورة الجفاف !
 
الصورة الرمزية جارالله الحميد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
جهة القدوم: حائل / شمال السعودية
العمر: 62
المشاركات: 896
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى جارالله الحميد
افتراضي تلك التي لا شبيه لها

Er]عندما غبت ِ كانت الشوارع تسأل عنك ! الجدران التي ( تحجب ) البصر عن مكونات البيت وأفراده - خصوصا من هنّ : نســــــاء - وكل قصيدة أقرأها على نفسي وأعيد تشكيلها على تفاصيلك . وكل أغنية أصير أنا ( مطرب الحفلة ) ! . أين ذهبت قطعة السكّر ؟! . قرأت بريدا قديما / وصافحني بالشغف . شغف لم أكن أستطيع الكلام إذا ما خطرت ِ ببالي وأنت تغيببين من دون إذن ٍ كأنك غادرت ِ ( دارا لموْتى ) ومشيت سريعا سريعا / لكيْ أتناول ذاكرتي وأصبّ لها الشاي لو كنتِ انت التي طلبت هواء جديدا ، وبحرا جديدا ، وماء لتغتسل الطير منه ، أقول : هلا . إن كل الذين مضوا وحدهم لم يروا أنني الآن متماه ٍ معك / والذي صنعك / والذي وحده يستطيع إقترابا منك لي ، أنت سيدة النهر وأنت التي تقوم بتلوينه حسب ما يشبعك / وحيث تكونين أنىّ تكونين لي خاطر يتبعك / ياالتي في الموسيقا وفي الدفتر الأزرق حيث أدوّنك اليوم ، غدا ، بعد عام وخمسين عام ! . تجيئين لتلقي على شـــــــــفتّى السلام ! . أناديك في هجعة الليل مبتهلا أن أرى ثوبك البرتقاليّ أن تقولي السلام عليك / وتقولي الشمال يجمعني بك يا أيها الممعن في اتجاهاتك نحو شمالك ذاك الذي ما رآى أحـــــد مثله أو تكلم عنه الملائكة الصادقين . إنني الآن أشعر أنني أكتبك وفي دمائي أنهــــــــارها من الشـــــوق ومن الفقدان . هذا هو الفقدان . فقدت منذ زمان بعيــــــــــــد أسماء ووجوها وتوقيعات مقموعة (!) وفقدت مرة كل الناس وصرت وحدي في العالم . استوحشت ودار رأسي دورتين ولكن ثمة خطى أصغي اليها بكل سمعي وتتتك تتك ثم لا ارى احدا . وحين أغفو أراك مثل كل البنات الشقيات تمزقين اوراقا لا أعرف لمن ؟ . أنت علامة فارقة في ثقافة مجتمع تسوده أوثان الجهل و التجهيل . لانك جريئة . والجرأة لا تباع ولا تشترى ! . إن كنت تعيسا فلأنك تشكلين رقما مهما في حركة الكتابة و الثقافة في الوطن . وإن كنت أتعس مما يجب فلأنني أخشى أن تكوني خُيّرتِ بين الكتابة وبين اختيارات أخرى مهما تكون ! . في مجتمعات السكوت ، واللامبالاة ، وانتقاص المشتغلين بالكتابة ووصفهم بأوصاف غير حقيقية قبل أن نقول ( غير مسئولة ! ) . نحن في زمن ثورة الاتصالات ورحابة ( الإنترنيت ) واتساع صدر الشبكة العالمية للمعلومات تقهقر ت آليّة ( الحجب والتعتيم - بل وحتى الملاحقة ) ! ومن الطبيعي والمنطقي أن يستغل بعض الجهلة هذه الثورة وحاولوا وهـم يحاولون حتى الآن وسيظلون يحاولون ولكن وعيَ المتلقين كفيل بأن يُحبَط محاولاتهم مهما ارتدَتْ من ثياب تنكرية لإخفاء هوياتهم والتي يعرفها الجميع . ولا يقوم بتطبيق تعليماتهم سوى بعض المخدوعين ، ولنكن منصفين فثمة من يســــير على هديهم لغرض في نفس يعقوب ! . إنه من السهل أن تلقي التهم ولكنه من المستحيل أن تقرأ أفكار من يكتبون . فتلك مهمة كان - ولا يزال - الرقباء الرسميون والرقباء المتطوعون يهيمنون على جزء كبير من عمل الصحفي بدسائسهم وبنواياهم السيئة ، ونحن لا نخاف سوى الله ! . ولن نقف مدافعين صفا واحدا إلا عن : الوطــــــن ! .
أيتها المحفورة في أعماق طفل سيبلغ الستين بعد سنة أو نحوها ! .
لأنك تمارسين التدوين بلتك . وهي - لو تعلمين - ذات مظهر احتفالي ويشبه الحب الذي توزعينه على كل من يعجبك دون التفات لمدى كونه يعجبك ويعجبني ويعجب الكثيرين . ولكنني مطمئن إلى كونك أقدرَ من أن تطيري في الهواء ( العجة كما يقول أهل الرياض ) !! . لا أخجل من إعلان حبي لكل ما تكتبين و تقديري لمشاعرك التي لا تتنازل عن قناعتها وإن كانت تشبه رقتّك وحبك للسلام . والسلام هو مطلب الناس . الناس الذين يسيرون في الأسواق ولا يترفعون عن قول همومهــــــم ولكنهم يعشقون الحرف النظيف والحــــــــرّ واللا منافق وغير المتلون !
تحيات كبرى لإنسانة كبرى !صدق وحرارة . لأنك لا شيء لديك تخفينه . ولأنك من ( ... أجمل الكائنات ! ) كما يقول صلاح جاهين عن ( البنات ) ! . ولأن الكتابة ليست طريقة لصف الحروف وليست تجميعا لعبارات محفوظة وتحمل دلالات ماضــوية . والصحف المحلية تعيش على أمثال هؤلاء الذين عملهم هو جمع الكلمات بغض النظر عن مناسبتها وعن دلالاتها وحمولاتها . ولأن هذا المنتدى الصامد بقلوب متحررة وعقول منفتحة كان من ضمن بدايات تجربتك الاستثنائية فأطــــلّي على من يترقبون إطلالتك !

جارالله الحميد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-30-2012, 03:52 PM   #2
سمو الذات
استفاقة حلم !
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
جهة القدوم: جده
المشاركات: 383
افتراضي

مصفوفات من الدرر اخترتها لكي الصقها في تاج فوق رأسي
كبيرة تلك المعاني وجميلة ...
سمو الذات غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-21-2012, 08:18 AM   #3
جارالله الحميد
أسطورة الجفاف !
 
الصورة الرمزية جارالله الحميد
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
جهة القدوم: حائل / شمال السعودية
العمر: 62
المشاركات: 896
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى جارالله الحميد
افتراضي

كل الكلمدات لكم / لعناوين بعيدة او تبتعد !!!

التعديل الأخير تم بواسطة جارالله الحميد ; 08-21-2012 الساعة 08:20 AM سبب آخر: خطا فني
جارالله الحميد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طفلتي .. التي لم توجد بعد ..! عطر الياسمين لحظة شرود! 9 05-06-2012 02:03 PM
من أجل القصص التي قرأت... راشـــد مَا انْتَحَلَهُ الرُّوَاة !! 2 01-15-2009 01:53 PM
تلك الحمقاء التي تحب !!! لا شيء يستحق صَخَبُ الصَّمْت ! 23 12-28-2008 06:38 PM
مدحا..التي..!! فاطمه.ن. صَخَبُ الصَّمْت ! 9 02-02-2008 07:33 PM
الفتاة التي غابت أنكيدو صَخَبُ الصَّمْت ! 8 12-30-2007 11:41 PM


هذيان .. صفحات بيضاء معده مسبقاً للإبداع !!
وكل ما ينشر في هذيان من مواضيع أو ردود أو أراء أو أفكار لا يخضع للرقابة والتدقيق قبل النشر أو بعده
لذلك كل ما يتم نشره في هذيان يمثل وجهة نظر كاتبه
, ولا يعني بقاءه في هذيان أنه يمثل رأي الملتقى أو أحد أعضائه أو العاملين به
 Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright copy;2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
hathayan.com© All rights are reserved
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009