العودة   هذيان > وكـــأن الجفاف أسطُورتك الوحِيدة! > لحظة شرود!

ثَمَّة ثرثرة !

هاذون
سأختفي (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          الحلم كان هو اللقاء (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          مرحباً بمن يقرأ (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          النحيل جدا (الكاتـب : جارالله الحميد - آخر مشاركة : روان مصيلحى - )           »          ومازال حبها في دمي (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          الرساله (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          جنية الليل و ضوء (الكاتـب : زوينة سالم - )           »          معجبه (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          حرف الجنوب (الكاتـب : بكاء بلادموع - )           »          إحساس قلبي (الكاتـب : بكاء بلادموع - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-25-2009, 12:25 PM   #11
أحمد المطوع
ذاكرة الماء !
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
جهة القدوم: بقايا .. من بقايا !!
المشاركات: 2,184
باكورة ذاتية من العيار الثقيل

.
.


أخيراً جاد علينا الزمان بقصيدةٍ اضاءت " الموعد الثاني " لهذا القلم المثقف الواعي جداً لمكامن الجمال ..
نعم إنها القديرة الأستاذة التي طالما أتحفت النصوص الهذيانيّة بقراءاتها وتحليلاتها الثاقبة ..
ها أنتِ الآن ونصّكِ الذي طال انتظاري له تروين الذائقة بهكذا لغةٍ تخرّجت بإمتياز من مدرسة البدر ..

استاذة / ذات

لا أعلم أأحتفي بجمال هذا النص الذي أعاد ترتيب ذائقتي من جديد ..
أم أكتب عن بهجتي وسروري وأنا أحظى بهذه الأطلالة الأولى لك ؟

في كلتا الحالتين هذيان وتحديداً " الموعد الثاني " يتراقص ابتهاجاً بإشراق شمسه ( | الحُِلمُ و الضَّجَرْ | ) ..

هنيئاً لنا أنتِ وهذه الإشراقة ..
كلّي أمل أن يتبع هذه البداية الأكثر من رائعة بقيّة النصوص لديك ..
فلا تحرمينا هذا الجمال أدامكِ الله ..

أعبق وأرق التحايا , والسلام ................. (rose) (rose)

__________________
Twitter: @ahmutawa
أحمد المطوع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-25-2009, 01:30 PM   #12
لا شيء يستحق
أسطورة الجفاف !
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
جهة القدوم: في المسافة بين ورقة ، وقلم ...
المشاركات: 870
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى لا شيء يستحق
افتراضي

.
.
.

ذات لدي الكثير مما أود قوله . . . لكنني مبعثر بين وقع "الصدمة" ،
ودهشة تغمرني حد الغرق . . . !
- حُق لك أن تستهلِ هذا الاستهلال الإعتذاري للشعر . . . فقد أجرمتِ بحقه
كل هذا الزمن . . . أين كنتِ تخبئين كل هذا ؟! وأنى لك ؟! . . . ضحكت على نفسي
أنا الذي أكمل بعض نصوصي على واجهة هذيان . . . وتمضي أيام وأنا أنقحها . . .
شتان . . . أحرجتيني ياذات - حسيت من كثر إستعجالي إني مطفوق :sudilol:
أقسم أنني وقبل أن أقرأ تعليق خالد السليمان ، عَرَض لي "النَفَسُ البدري" . . . ، كم أنتِ
مولعة ببدرنا حد الغرق في تفاصيل حرفه . . . إغرقِ أكثر وأكثر . . . ولا عليك ، لن تغرقي !
.
.


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ذات مشاهدة المشاركة

ورا البحر كرسي ،
طُول العمر مَجفي
ما زارتِه أعياد ..
لا طفل ... لا صياد
يِربِت على كتفه ،
و شاخت عراقيبه
... من كِثر ما يبكي .



غوَّاص .. صرت العمر ،
و أنا عديم الغوص

في لِجَّة الإبحار
... و في دفتري أشعار
ما توصف الإحساس
عطني بحركَ امداد .
. . . رأيت ذلك الكرسي ، ودموعه تنسكب من "قوائمه" ، خشيت أن أتكئ عليه
فيحسّ بي ويشهق شهقة الموت ، فرحاً بأحدٍ مرّ بعد عمر من الجفاء . . .
.
.
. . . أنتي جدول عذب ينساب رقراقاً بين الضلوع ، أتركِ البحر ومداده ومدده ، لئلا
يختلط ملحه الأجاج ، بعذبك الفرات . . . ، إلهامك لايحتاج غواصاً ، هو ملقىً على ضفة
النهر الأخرى , , , وأنتِ وحدك من يعرف كيفية إستنهاضه !
ذات . . . كنت أنتظر يوماً كهذا ، لأنني كنت موقناً بأنك مسكونة بالشعر . . . لكن ليس كما
قرأت . . . أنتِ معجونة بالشعر !

قبيلة "هذيان" : أضرموا ناراً لشاعرتكم . . . نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
.
.
.
لا شيء يستحق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2009, 01:45 PM   #13
محمد آل تركي ..
القمَر هو المسئولْ !
 
الصورة الرمزية محمد آل تركي ..
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
المشاركات: 492
Smile

.. سَيكون ُ الأمر عجِيبا ً إن كَانت حروفُك ِ أقل َّ فردَوسا ً ممَّا نُثر َ أعلاه ُ يا فَاضِلَة ْ ! نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أسأل ُ الله َ أن ْ يَطرح َ فِي هَذا الحَرف ِ البَركَة َ و يَرزقُه ُ و صَاحِبَته ُ أكثر َ ممَّا أوتِي َ مِن جمَال ِ ، و أن يَجعل َ فوانِيس َ الشِعر ِ و الطهُر ِ تتكاثَر ُ فِيك ِ مَا حييتِي ْ !

لك ِ إحتِرامَاتِي ْ !


.
.
__________________
.
.
العـَرَّاب !
محمد آل تركي .. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-27-2009, 02:56 AM   #14
شتى
ذاكرة الماء !
 
تاريخ التسجيل: Jul 2004
المشاركات: 5,671
افتراضي

ككل .. الذين سبقوني ..
تُبعثرني الدهشه .. وَ تنثرني شظايا إعجاب في الفضاء
فلا تُبقي مني شيئًا .. يُسعفني
واكتب مايليق بهذه النصوص الباذخه
بالفعل .. باذخة الجماله ..
طاغية المعنى ..

يالكِ من ذات ثرية الحب والعطاء

ادام الل عليك نعمة هذا العطاء
شتى غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-27-2009, 05:51 PM   #15
أحمد الهلالي
ذاكرة الماء !
 
تاريخ التسجيل: May 2007
جهة القدوم: السعودية ـ الطائف
المشاركات: 3,124
اندهاش !!

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة: ذااااات ؟!

:nono: لستُ أصدق !!

خطفني العنوان في المميزة ، فانطلقت على جناح من دهشة ، وعند الانغماس كانت الدهشة تسيطر أكثر من أي شعور آخر ..

أستأذنك يا نابغة هذيان ، لا أملك لسانا الآن ، فحال أن تطلقه الدهشة أعدك أن أعود ..
(f) لك ..
(f) للشعر ..
(f) للكرم الهاطل ..

وأعمق احترام ..
أحمد الهلالي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-29-2009, 06:03 AM   #16
ذات
ذاكرة الماء !
 
تاريخ التسجيل: May 2007
جهة القدوم: [المدينة العذراء] الزمان الصعب عمراً/الزمان الحلم روحا
العمر: 36
المشاركات: 2,334
Smile

أهلاً بالأستاذ خالد السليمان :
أنت تتكلم عن " المبدع " ، وليست " ذات " إلا روح تستلذ الشعر ، و تقيُّمه حسب هواها ورؤاها ، و إن لم تكن ذات تجيده حرفاً ، فإن أجمل ما فيها أنها تجيد الشعر كـ فنِّ حياة .
عتبك محمودٌ عواقبه ، وله مني ابتسامة الرضا ، وكثير من الامتنان .نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهبك الله مادعيت لي به و أكثر .
كما أنت لطيفاً ، وناقداً حصيفاً .
شكراً يا خالد بحد السماء ، ألبستني وهجاً .

....

أهلاً بالأستاذ أحمد المطوع :
لو كنت أعلم أن لديك انتظار ، لأطفأته ، ومايريحني أنني هاأنذا فعلت لو لأجلكم نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لطالما أبهجتنا ،
شكراً عظيمة لك ،
و انحناءة امتنان لأنك رفعته لسماء لم أرجوها في ( المواضيع المميزة ) إلا أنه كرمك الفياض ،
وفقك الله ، يا أحمد أبداً .
و عليك السلام .

....

أستاذنا ناصر بن محمد أهلا بك :
لغة الشعر أنت يا ناصر ،
و كما قلت للمطوع ، لو علمت انتظاركم لم أبخل ،
و حجبي لها هو من باب " تقدير الذات " لا غيره .
أما ما أُحرق فلن يعاد صنعه ، إلا لو عاد ذاك الزمان و تلك الروح . فسامحوني كما سامحت نفسي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة .
و أعدكم _ إن شاء الله وما وهب _ أن أريكم ما أرى .
ليست ذات شاعرة لكنها عاشقة للشعر ،
( وماكل من قال القصيدةَ شاعرٌ ) .
وجودك يا ناصر سيكون توقيع شرف ،
شكراً للطفك الدائم ، شكراً لنداءاتك النبيلة .
باركك الرب .

....

أستاذنا محمد آل تركي ، أهلا بك :
ربما لم تعلم يا محمد أنني نذرتُ لك حرفاً حين آمنت نشراً في هذيان ، لأن مرورك كان ضرباً من المستحيل ، لقلم و رأي أقدره كثيراً ، فقلت في جنح السديم نقشاً لا فكراً :
( لو يمر بحرفي ، فلن أبعث من الضوء إلا بمقدار ، مقدار ماينتشي عصفورٌ في قلبي القديم )
لإيماني بندرتك في العاميات ، فمرورك على الموعد الثاني في زاويتي
له من العبق مالا يحاط !
أرجو أن لا يكون هذا المرور تطييباً لخاطر ، وإن كان فهو كرمٌ باذخٌ أيضاً ، نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
كل الشكر لك يامحمد ، واسأل الله لك ماسألت و أكثر .
هذا المرور توقيع أحتفظ به في جيوب محفظة الحياة .

تحية و احترام للمرور وصاحبه .
وفقك الله أبداً .

....

أهلا بالعزيزة شتى :
التي تغيب ولا تُنسى ،
أشكرك في دهشتك واطرائك و دعائك الكريم ،
أتمنى لك من الله وهجاً روحياً طرياً .
رعاك الله .

.....

أهلا بالأستاذ أحمد الهلالي :
شكراً للمميزة أن ساقتك هنا ، ليست الدهشة إلا من حضورك الوضيء ،
مرحباً بك الآن وغداً ،
و لك الورد .
وفقك الله .

آل هذيان : أنتم قبيلة الضوء و الكرم .
(f1)
ذات غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2009, 12:20 AM   #17
أحمد الهلالي
ذاكرة الماء !
 
تاريخ التسجيل: May 2007
جهة القدوم: السعودية ـ الطائف
المشاركات: 3,124
افتراضي

وعودة وعدتُ بها ، وكنت محظوظا إذ وعدتُ لأرفه نفسي في أثيث المتصفح ووثير الشعر ..

ذات النقاء ..
جست خلال مقدمتك المذهلة ، لأجد نفسي عالقا في شباك النص الأول الذي ينظر للعشق ، وتلك الخفقات المتذبذبة التي تدب من خلال النظر والابتسام ، لتبدأ باختلاجات متعددة حاكاها نصك ، لتكون الخاتمة استسلام كامل لسلطان العشق ، رغم الجنان والنيران ..

ثم سحبتني صنارة الغواص إلى أعماق اللجة النورانية ، وأصوات الشعر تموسق كل شيء ، وتلك الروح البدرية الطاغية بشهادة الإخوة تلمستها حية متقدة ، ولا غرو في شاعرة جعلت البدر شمسا ، فلا أخفيك أنني قرأت له كثيرا بعد الزخم الإعلامي الذي أججته ذات ومحبوه في سماء هذيان ..
لستُ محبا للنسخ أو الاقتباس من النصوص ، وفي نصك هذا كان الإعجاز على أشده ، لبديع حياكتك الحريرية المتقنة في وحدة النص العضوية حتى وجدت أن الجرأة على الاقتباس منه جريمة لا تغتفر ..
كثافة شعرية وتوالٍ للصور مدهش ، ونغمة متهدجة حزينة ، تغلب فيها المناجاة بصوت مهموس الأنة ، لكنها كانت صرخة شعرية مدوية من خلال الأحرف المنتقاة بعناية وأناقة ..

كنت مدهشة ، وستظلين ..
فأناشدك بحق الشعر أن تسعبي الشهد ، ولا تكبتي بنياتك أنوار أعيننا ..

لك الابتسام والشعر ، ولنا لحنك يا كريمة ..

أعمق الاحترام ..
أحمد الهلالي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2009, 09:30 AM   #18
ذات
ذاكرة الماء !
 
تاريخ التسجيل: May 2007
جهة القدوم: [المدينة العذراء] الزمان الصعب عمراً/الزمان الحلم روحا
العمر: 36
المشاركات: 2,334
افتراضي بوح 3 :



[ عُقد الزُّمرّد ]



أعشقك .. عشق الارضين العجايف .. للمطر
.............. و اتذلّل ، يا حبيبي لك تذلّلها .. و أزود

كلّ ما يِشرِق هِلالَك .. أتطلّع لك بدر
..............و كلّ هواجس ليلتي : " يا نورها .. متى تعود " ؟؟

الضّياع .. يجُوس في الدّنيا بعدكم ، و القدر
..............ما رحم قيسٍ و لا ليلى ، و لا أمهل ثمود !

و مِن ضياعي فيك ، جوفي .. مثل جوف اللي كَفر
..............بعد إيمانه و رشده ،، ينتكس مُظلم / كَنود

يا ضيا عيني لعيني .. إنت و الله السّفر
..............كل ما أوجِز دروبٍ ، ينتعش دربٍ جديد

و يا دفا روحي لروحي .. يكفي ، لا تصبح جمُر
..............الصحاري ، أغضبتها الشمس ، لين حالت نُفُود !

اللّهيب اللي بجوفي ، حزَّز عروق النّحر
..............و انصهر " عُقد الزُّمرّد " من تصاويب الحسود !

آه .. ليت الآه تكفي ، ليتها ترفع قَدَر
..............لاسْلخ من الليل جَفنه ، لين ما صُبحك يجود

آه .. أحبك ، و فوق أحبك : ليت ما يَضْوي سَحر
..............إلا و أرواحي بروحَك .. غارقة فيك ، و تميد

آه .. أَعَشْقَك ، و العشق يا خِلّ ، لو سَاسَه بحر
..............بابتِني عرشَك عليه ، أهدِم الحلم و أشِيد !

و ليت يا " جسر الوصال " تجْعل لخَطْوي ، مقرّ
..............في دروبك ، يا حبيبي ، و تدني الحلم البعيد

في دروبك .. " وشْم خطواتي " تهامت في خفر
..............تلتمس أخباركم ، رغم الجِدايد .. ماتريد ؟!

السطر ما بلّ رِيق الحلم ، و الخافي كبر
..............و فتّحت عين العواذل ، تنقُض الحكْي و تزيد

الخطر ياهْلي يغرّر بي ، و تعلّقته خطر
..............مين يدلّ القلب يا ناسِه ، على الدّّرب الرّشيد ؟؟


حيرتي ما هي بِصيرة ، و البصر ما به بَصر
..............مِن عرفتِه ، ضاعت الهِمّة ، و طَرا همٍ جديد

لو تشوف " القلب .. خيمة " اتّهاوى من شهر
..............شدّت طنوب الفراق ، و انكسر منها العمود

و أنا باحيا ثم أحيا ، لين تنهيني عمر
..............ما عطيت النبض غيرك ،، لو تشرَّاني نُقُود

مُهرتك ، والله صِعيبْ .. كم تشوّفها بشر
..............ما عَسفْها ، إلا بَخْصٍ ، في محانيها العَنود !

حاولت منّه تملّص ، مير ما يُرجى مفر
..............اللّجام اللي هوَى بـ فِرّيسها أغنى السّدود

مهرتَه في صمتها تخشع ، إلى صُوته حضر
..............تحني أعناق المحبة ، للشّهم .. لابن الجدود

يتمسّحها حنان ، و يعتِزي فيها فخر
..............ما أبي الدّنيا ، و أنا في ايدي ملَكت ابن السُّعود

فارسي : يا مِعْتليني نبض / و اشعور / و شِعر
..............لو صهلت ، و لو جمحت ، و الله .. ليدينك لاعود





" في ظل أزمة يثربية و الكهرباء ، انقطع التيار الضوئي ،
لا دفتر و لا حاسوب ، فكتب النص في شاشة الجوال إثر موجة من ضجَر ! ،
و منه إلى هذيان الدفء ، فاعذروا سؤاتها "




مساء الثلاثاء 12 – ربيع الثاني – 1430 هـ
ذات غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-02-2009, 02:37 PM   #19
لا شيء يستحق
أسطورة الجفاف !
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
جهة القدوم: في المسافة بين ورقة ، وقلم ...
المشاركات: 870
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى لا شيء يستحق
افتراضي

.
.
رائعة ياذات . . . لكنني أجدك أكثر ، وأكثر ألقاً
وعمقاً في بداية المتصفح . . . ! نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ربما أن قالب القصيدة العمودية كبلكِ . . . ،
لكنها لم تخلُ من نفَسِ الـ "ذات" !
لاعليك ياذات ، ليست إلا مخاض البدايات . . . !
إســـــــــــتـــــمــــر ي . . .
.
.
لا شيء يستحق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-03-2009, 04:02 AM   #20
ذات
ذاكرة الماء !
 
تاريخ التسجيل: May 2007
جهة القدوم: [المدينة العذراء] الزمان الصعب عمراً/الزمان الحلم روحا
العمر: 36
المشاركات: 2,334
أنت .. " وجه الصدق النبيل " يا ناصر ،
نعم .. كما ذكرت ، لكنه ليس إلا شغب منذ المبتدأ ،
ربما ستجدني في الفصحى أجمل ،
إن جاد بي " الأجل المسمى " ، هناك يكون الشرف بك أعلى ، وأعلى نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الألق يزهر من وجودكم .

أحمد الهلالي : شكراً لهذا الدفق الناضح ، و كرم الإياب .
لك احترامي .
ذات غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحلم

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
| الحُِلمُ و الضَّجَرْ | ذات سِيْرَةُ المَـــاء.. 42 09-26-2009 11:15 PM


هذيان .. صفحات بيضاء معده مسبقاً للإبداع !!
وكل ما ينشر في هذيان من مواضيع أو ردود أو أراء أو أفكار لا يخضع للرقابة والتدقيق قبل النشر أو بعده
لذلك كل ما يتم نشره في هذيان يمثل وجهة نظر كاتبه
, ولا يعني بقاءه في هذيان أنه يمثل رأي الملتقى أو أحد أعضائه أو العاملين به
 Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright copy;2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
hathayan.com© All rights are reserved
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009